السلام عليكم جميعاً محبي قسم الشعر والخواطر ,, اليوم أتيت لكم بقصيدة جديدة أجاري فيها وزن صوت صفير البلبي

ولمن لم يعرف هذه القصة فهي مثيرة للإهتمام فليكتب عنها في النت

بارك الله بكم , ولنبدأ

لا تقل إني عليمٌ بالملا __________ إن الملا فوق الوصوف أو القلا

ضع عنك حُكم السائرين بلبسهم _____ وأنظر لنفسك هل تلومُ البُخلا !

إن الذي أحياهُ يحيي مثلهُ _______ ومن مات دعهُ فهو حكيمُ النزُلا

إن كان قبرٌ من رياضِ وجنةِ _______ أو كان فحماً قبحهُ لا يُحملا

أنت الذي بالجودِ يُربي طبعهُ ______ فيحولُ زهراً يرتشي من جدولا

وإن كُنتَ صِلفاً ، هكذا قد خِلتُكا _____ فيا ريتَ غَيِر أو تبقَ في السُفلا

أنت حرٌ إبتغي لكَ مؤلاً _________ وخيرُ المألَ من كان لهُ العفو علا

لا تقلْ إني برئٌ بصفوهِ ________ فتلك بداءُ الداء ، وأنت المُبتلى

أعفُ وأسمو وترفق وأبتسم ____ وأمنن على نفسكَ أن تكونَ الأفضلا

وتعال وقابلني إن لم تشئ ____ يومك هذا ، أجعله صباحاً مُقبلا

أنت الصديق ، أنت العزيز ، بمهلهِ ____ ترفق ودع عنك قول الدسيسِ إذا أختلى

أنت الصديق أنت الرفيق ، ولم تزل ___ ما كنت تدري أن الشمس والقمر زُملا

وأنا وأنت صاحبينِ ولم نزل _______ دع عنك قولَ الحاسدين والعُذلا